فلسطينيات تنظّم مؤتمراً حول "الإعلاميات الفلسطينيات في المواجهة" بغزة والضفة


bl

 

نظّمت مؤسسة فلسطينيات، اليوم السبت، مؤتمراً بعنوان "الإعلاميات الفلسطينيات في المواجهة" عبر "الفيديو كونفرس" بين غزة والضفة، بحضور عشرات الإعلاميات الفلسطينيات.


وقالت نور السويركي صحافية فلسطينية، اليوم السبت، إن "هذا المؤتمر يأتي للعام السادس على التوالي للتحدث على أوضاع الاعلاميات وما يواجهن في الميدان الصحفي من اعتداءات وعقبات وتحديات يومية، تتعلق الاحتلال والانتهاكات الداخلية لحقوق الانسان والانتهاكات المتعلقة بطبيعة العمل الصحفي، وحرية الراي والتعبير وممارسات الإعلاميين في الميدان".

وأضافت "ما يترتب على ذلك من اثار نفسية، وغياب للحماية والمساءلة في ظل ما يتعرضن له كإعلاميات خلال العام الماضي، ولم يحدث حتى الان خطوة حقيقية باتجاه المحاسبة وجبر الضرر".

وأشارت السويركي، إلى أن المؤتمر سيعطي مجموعة من التوصيات تتعلق بالمؤسسات الناظمة لطبيعة العمل الصحفي، أولها نقابة الصحفيين كذلك المؤسسات الأهلية التي تعمل على العمل في يتعلق بحقوق الصحفيين، كذلك المؤسسات الإعلامية على أرض الواقع والميدان، وتوفير سبل الراحة والانجاز لهم بشكل مهني سليم في الميدان.

بدورها، قالت تهاني قاسم باحثة ومنسقة مركز حياة: "إن هذا نشاط سنوي عند مؤسسة فلسطينيات، لتوثيق واقع الصحفيات الفلسطينيات في قطاع غزة، طبعا المؤتمر مرتبط كل سنة يتحدث عن قضي، وهذه السنة يتحدث عن واقع صحفيات غزة تحت العدوان وواقع الصحفيات في فلسطين، سواء من خلال الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال والانتهاكات الداخلية".

وأضافت "الهدف من المؤتمر إيصال معاناة الصحفيات الفلسطينيات، واحتياجاتهن للمؤسسات المعنية، سواء المؤسسات الدولية والمؤسسات الحكومة الممثلة بالوزارة والنقابة، ومجلس الوزارة والرئاسة، لأنهم مسؤولين عن حماية الصحفيين، والسماع لمشاكلهم واحتياجاتهم".

من جهتها، قالت شيرين خليفة صحافية في مؤسسة فلسطينيات: " إن المؤتمر سيخرج بمجموعة من التوصيات، للجهات الرسمية والحقوقية والإعلامية، التوصيات للمؤسسات الرسمية، طبيعة التسهيلات التي يمكن أن تقدمها، من أجل التخفيف من حدة ما تعرض له الصحفيين والصحفيات، والمؤسسات الحقوقية كان لها تدخل في توثيق الاعتداءات الإسرائيلية، وما سيتم البناء عليه مستقبلاً وعدم الاكتفاء بالتوثيق فقط".

وتابعت: "أيضاً تداخلات المؤسسات الإعلامية التي سيتم تقديمها، ومنها تقديم جلسات الدعم النفسي والرحلات الترفيهية، وسيتم تقيم هذه التدخلات من أجل البناء مستقبلاً نحو الأفضل".

 


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة