القيادي المدلل: دعاية الاحتلال بشأن المقاومة "كاذبة ومكشوفة" وتعكس حالة الفشل والتخبط


bl

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي د. أحمد المدلل أن ادعاءات الاحتلال وجود أسلحة للمقاومة في المناطق السكنية كاذبة وتحريضية مكشوفة، وتأتى في إطار الحرب النفسية التي يشنها الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني ومقاومته.

وقال المدلل في تصريحات صحفية: "إن هذه الادعاءات الصهيونية تعكس حالة الفشل والتخبط التي يعيشها الاحتلال منذ معركة سيف القدس وقدرة المقاومة على ادارة المعركة بحنكة وقدرات وامكانيات متقدمة فاجأت الاحتلال .

وأضاف: "قد يحاول الاحتلال الصهيوني أن يتخذ من هذه الادعاءات ذريعة للإقدام على اعتداءات جديدة ضد شعبنا، وهى محاولات مكشوفة من الاحتلال يسعى من خلالها للتفريق بين المقاومة وحاضنتها الشعبية التي ادركت بأنه لا خيار لتحقيق اهدافها بالحرية والعودة إلا المقاومة لذا تأتى الاستفتاءات المتكررة في الضفة وغزة وكل مكان يتواجد فيه الفلسطينيين والالتفاف حول المقاومة.

وأشار إلى أن الابداع المقاوم من خلال صواريخ غزة وكتيبة جنين والتي تتمدد اليوم في محافظات الضفة الغربية كلها وحالة الاشتباك هناك وعدم قدرة على وقفها تدفعه لحرف الانظار عما تسطره المقاومة في الضفة والحديث عن مقاومة غزة.

وشدد أن الادعاءات الكاذبة لن تفت في عضد المقاومة بالمضي في المراكمة والاعداد والتجهيز وإدامة حالة الاشتباك حتى تتعاظم التكلفة التي يدفعها الاحتلال الصهيوني نتيجة احتلاله فلسطين والجرائم التي يرتكبها ضد الشعب الفلسطيني.


تعليقات

أضف تعليقك

أخبار عاجلة